Touria Majdouline

نقش الروح

جسد أعمى

یداھم صورته

في مرایا اللیل

فینكسر

یھرق ظلاً على كتفیه

یتآكل في صمته

یحتفظ بدھشة النار

وینصھر

* * *

تجيء الریح إلیه

مغسولة بالندى

تجيء دافئة

مرصعة بأسمائھا الحسنى

تعید كتابته

بحبر النار

ترسم شبابیك الغوایة

على بیاضه

وتنسحب

* * *

وقبل أن

ینمحي في عماه

یسجل اسمه في الھواء

لیذكره

یصب ملامحه في جدار اللیل

لیذكرھا

یلامس أطراف الریح

لیشعلھا

ثم ینھمر

* * *

علیه السلام

علیه الظلام

علیه تمیل السماء

تروح

تجيء

ترج جھة القلب

تقتفي عطره

وتنبسط

* * *

جسد أعمى

على مھل

یفتح عینیه

ولا یرى أحدا

جسدا لا یشبھني

یسیر أبعد ما یكون

عن رغوة النار

ودون اشتھاء

یلبس عُریة

یقف خلف الروح

ثم یندثر...
 

لا وقت لاختلاس الأنفاس

یا امرأة

تقیم في جسدي

تملأه بالأسرار

تطرز حواشیه

بخیوط الصمت

ارحلي من جسدي

وأقیمي خارجي

لست من ھذا الزمان!

* * *

خذي طینك

صمتك

حمرة الخجل فیك

وأقیمي خارجي

ھیا

دقي غیومك

في حاشیة الصخر

ھناك

واھجري

أقبیة الجسد

* * *

یا امرأة في

انسكبي

وانثري سنابلك

بعیداً

انكتبي

فوق حواف اللیل

واحلمي

بالغرق

في میاه الشوق والتیه

تجلى

في وجوه الریاحین

تلوني بالأثیر

وارحلي

عبر القطارات السریعة

عبر القطارات السریعة

نحو منابع العشق

لا وقت

لاختلاس الأنفاس

وانتظار المساء البعید . . .

* * *

یا امرأة في غادري مھد الحیاة

وارقصي

فوق

جنحة الریح

غادري حقلك الموحش

واركبي فرس النسیان

لست

من

ھذا

الزمان

لا یلائم وجھك

ھذا القناع

لا یوافق ماءك

ھذا الطین

ھیا

خطوة

خطوتان

ثلاثة

انتھى زمن الوھم

إذن

فكي أزرار الظل سریعاً

عن وجه السماء

اغتسلي بماء الشمس

وارقصي حول المرایا

اصرخي

بكلك

بسائر دوائر الصمت فیك

واعلني

كم أنت

سیدة

حین تشائین . . .