Hassan El Ouazzani

مشتل الھباء

 

ھناك

في الخلوة قرب النھر، جنب الشجرة.

في عتمات البیت. في البیت الأسفل تحت الأدراج.

عند العتبات فوق القارب. عند رصیف المیناء

جنب الساقیا. في بھو البیت. في المفھى الأرحب.

وسط الساحة

لم

یخل خلیل بخلیلته

لم یعزف على وتر الحب رفیق

لم تمتد ید لشعیرات امرأة

لم تحلم سیدة بفارسھا

لم یرقص للیل احد

والسماء

السماء لم تفعل شیئاً

سوى أنھا استبقت خطاي

كي تذھب بي إلى قبور من خواء

السماء لم تغتل أحد

غیر أنھا نسجت من صباي

وطناً من جحیم

السماء

شدت إلیھا غیوم البلاد

كي تشحن قلبي بالیباب

لا بأس

سأربح الجولة القادمة ، سأدخل

الجبھة حازماً ، سأشد للخواء

نبض قلبي سأنصب للسماء كمیناً

سأملأ صدري بلیلھا ، سأسلب منھا

كل ھذه النجوم سأخبئھا خلف

بابي ، عند مشتل العنب . ھناك حیث النشید دوخة الرأس

والصدى

مسكن

الشعراء

سأقول

للیل

یا ندیمي سنسھر ھذا النھار سویاً

سنفتح للشمس جبباً من سواد وللأرض أقبیة من ھباء .

سأقول

للموت:

یا صدیقي سننصب ألف

فخ للحیاة

سأقول للھباء

لیس لي وطن أعلق قلبي بین أقماره

لا سماء تخبء أحزاني ، لیس لي یم

أرسو عند سواحله لي

كثیر من سراب الأرض

كثیر من صحارى الحب

كثیر من جفاء القلب

طیب

ستنتھي الحرب. لن تنتھي. سینفد

الحب. لن ینفد. ستأفل الأقمار. لن تأفل.

على

مھل أقطع الوردة .

قد یخلد العالم إلى حتفه ، قد تبرح .

برجھا لیلى . قد یھجر صوتھا قلبي .

لنقتسم العالم إذن

للیلى

حضنة . ضیمة لي . لھا دفئة . لي عریة.

لھا عشیة . یبابها لي . لھا وردة . خساراتھا لي.

لھا أرضه . لي یمھا.

لھا العالم

لھا یتمه.